محافظة المويه

1–1 الموقع الجغرافي لمحافظة المويه

الموقع

تقع محافظة المويه في منطقة مكة المكرمة، حيث تمتد بين خطي طول (’48 42º 44’، 40º) ، ودائرتي عرض (’46 23º 53’، 21º) ويحدها من الشمال منطقة المدينة المنورة، ومن الجنوب محافظتى الخرمة و تربة. ومن الشرق منطقة الرياض ، في حين يحدها من الغرب محافظة الطائف. كــما هـو موضــح بالشكل (1).

المساحة:

تعد محافظة المويه أكبر محافظات المنطقة من حيث المساحة حيث تمتد بطول متوسط يصل لحوالي235 كم من الشمال للجنوب، ومتوسط عرض حوالي 198 كم من الشرق للغرب، وتبلغ مساحتها نحو 21736 كم2 تمثل نحو 15.27% من مساحة المنطقة.

السكان:

يقدر عدد سكان المحافظة عام 1435 هـ بحوالي 44.874 ألف نسمة، بنسبة 0.58% من جملة سكان المنطقة.وذلك طبقاً لتقديرات الاستشارى بناء علىالتعدادالعام للسكان والمساكن لعام 1431 هـ.

1_moyaha_Loc

شكل (1) موقع محافظة المويه بمنطقة مكة المكرمة


1–2 التقسيم الاداري لمحافظة المويه

تصنف محافظة المويه كمحافظة من الفئة (ب) وتتكون من 18 مركزاً إدارياً، منها خمسة مراكز من الفئة (أ) هي:-ظلم، أم الدوم، رضوان، الزربان، بالإضافة الى مركز المويه.أما المراكـز التي تنـتمي إلى الفئة (ب) فعددها ثلاث عشر مركزا وهي : -الرويليه والصهلوج، الراغية، الركنه، دغيبجة، مشاش الطارف، العوالي، الرفايع، المزيرعة، الحفر، البحرة، النصائف، مران، ملحة.
ويوضح الشكل (2) التقسيم الادارى للمراكز علما بان مركز ملحة، قد تم إستحداثه لاحقا ولم يتوافر حتى الان الحدود الادارية او التجمعات التابعة له.

2_moyaha_Marakz

شكل (2) نطاق الإشراف الاداري لمراكز محافظة المويه

و يوضح الجدول ( 1-1 ) أهم خصائص المراكز التابعة للمحافظة.

جدول (1-1) تصنيف مراكز محافظة المويه طبقاً للمساحة وعدد السكان

المركز

فئة المركز الادارية

المساحة

عدد السكان 1435هـ

كم2

%

الترتيب

عدد السكان

%

الترتيب

الموية الجديدة

عـاصـمة المحـافظة

2951.19

13.58

2

9777

21.75

1

ظلم

( أ )

5920.3

27.24

1

6860

15.26

3

رضوان

( أ )

1294.19

5.95

7

3234

7.2

5

حفر كشب

(ب)

895.99

4.12

8

4916

10.94

4

دغيبجة

(ب)

1612.4

7.42

4

2173

4.83

6

الراغية

(ب)

213.18

0.98

16

1039

2.31

9

مران

(ب)

418.76

1.93

12

1547

3.44

8

البحرة

(ب)

2004.45

9.22

3

2092

4.65

7

الزربان

( أ )

576.69

2.65

11

271

0.6

16

مشاش الطارف

(ب)

382.7

1.76

13

189

0.42

17

الرفايع

(ب)

212.7

0.98

17

320

0.71

15

الرويلية (الصهلوج)

(ب)

888.18

4.09

9

466

1.04

13

ام الدوم

( أ )

323.65

1.49

15

9440

21

2

الركنة

(ب)

844.95

3.89

10

640

1.42

12

العوالي

(ب)

333.89

1.54

14

883

1.96

10

المزيرعة

(ب)

1519.42

6.99

5

658

1.46

11

النصائف

(ب)

1343.38

6.18

6

445

0.99

14

الإجمـــــالي

21736.01

100

 

44950

100

 

ا* لا يشمل مركز ملحه

المصدر: تقديرات الاستشارى لاعداد السكان بناء علىبيانات التعداد العام للسكان والمساكن لعام 1431هـ

من الجدول (1-1) يمكن القاء الضوء على أهم المراكز التابعة لمحافظة المويه كما يلي:

أولاً: النطاق الإشرافي لمدينة المـويـــه

  • تقدر المساحة الإجمالية للنطاق الإشرافي لمدينة المويه بحوالي 2951 كم2 وهو ثاني أكبر مركز على مستوى المحافظة مساحةً ويبلغ عدد سكانه نحو 9777 نسمة بكثافة منخفضة جداً تصل إلى 3.3 نسمة/كم2، ويضم في نطاق خدماته اربع مسميات سكانية وقد تم اختيار تجمع المويه كأحد مراكز التنمية المحلية المقترحة بالمخطط الإقليمي للمنطقة.
  • يتميز المركز باتصاله مباشرة بشبكة الطرق الإقليمية القائمة منها الطريق الإقليمي (الطائف/ الرياض) والطريق الواصل من تربة الى (طريق الطائف/الرياض) مما يؤهل المركز للقيام بدور رئيسي لخدمة الطـرق.
  • تتكون طبوغرافية المركز من أراضى صحراوية شبه منبسطة تكسوها بعض الأعشاب خاصة في مجاري السيول مما يوفر إمكانية لأنشطة الرعي بالمركز.
  • تتوافر للمركز بعض المقومات والامكانات التنموية المتمثلة في وجود بعض المواقع التعدينية المتمثلة في خام الذهب بموقع الرجم ، وخام الزنك بموقع الرجوم إضافة للمواقع السياحية المتمثلة بقصر المويه القديم (قصر الملك عبد العزيز) ومحمية محازاة الصيد.

ثانياً: مركز ظلـــــم

  • يحتل المركز الترتيب الأول على المراكز الإدارية بمحافظة المويه من حيث المساحة حيث تقدر مساحته بنحو 5920 كم2 ، ويقدر عدد سكانه حاليا بحوالي 6860 نسمة وتقدر الكثافة العامة بنحو 1.2نسمة /كم2. وهـي من الكثافات المتدنية بالمحافظة ، ويضم في نطاق خدماته تسعة مسميات سكانيةمن اهمهم الحفيرة ووادى دعيكان. وقد تم اختيار تجمع ظلم كأحد مراكز التنمية القروية المقترحة بالمخطط الإقليمي للمنطقة.
  • اكتسب المركز أهميته من أهمية مدينة ظلم التى تقع على مفترق الطريق الاقليمى(الطائف/الرياض) مع طريق (الطائف/عفيف) مما أدى إلى تركز الأنشطة الخدمية والسكان بالمركز في بلدة ظلم، والحفيرة أما بقية التجمعات فهي تجمعات من البادية التى تنتشر في أماكن متفرقة بالمنطقة مما يعتبر ذلك من المحددات القوية للتنمية.
  • تنتمي المظاهر الطبيعية بالمركز إلى الخصائص البيئية لهضبة نجد حيث تبدو الاراضى شبه منبسطة يتخللها مناطق سبخات خالية من الغطاء النباتي الذي يضعف صلاحية المنطقة للرعي مع وجود بعض الاودية المائية الضئيلة التى يقوم عليها قدر محدود من الأنشطة الزراعية.
  • تتوافر للمركز بعض المقومات التنموية المتمثلة في وجود بعض المواقع التعدينية لخام الذهب (بمنجم ظلم، السوق الشمالي ، والزرايب) ، وخام القصدير (بئر طويلة) بالإضافة إلى وجود المحمية الطبيعية البيئية (سجا وام الرمث) كعنصر جذب سياحي بالمركز.
  • اوصى المخطط شبه الاقليمي للمحافظة بتنمية مدينة ظلم كمركز تنمية قروية، بجانب تنمية قرية الحفيرة وقرية الدفينة كقرى خدمة لتوفير الخدمات الاساسية لسكان المركز والمراكز المجاورة.

ثالثاً:مركز رضــــــوان

  • يبلغ مساحة مركز رضـوان حوالي 1294 كم2 ويبلغ عدد سكانه نحو 3234 نسمة بكثافة عامة 2.5نسمة/كم2، ويضم في نطاق خدمته اربع مسميات سكانية. اهمهم هو رضوان عاصمة المركز.
  • يفتقد المركز لوجود طرق مرصوفة داخلية تربط التجمعات ببعضها ولكن يمر به طريق (الطائف/الرياض) ليربطه بالمراكز الأخرى.
  • تغطي حرة حضن القطاع الأوسط من المركز وقد تركزت على أطرافها التجمعات العمرانية نظراً لوجود بعض الاودية وأبار المياه وهى بطبيعتها تجمعات رعوية، أما معظم مساحة المركز فمناطق شبه منبسطة ولا يوجد بها أي إمكانيات. لذلك تعتبر من المحددات القوية للتنمية.
  • اوصى المخطط شبه الاقليمي للمحافظة بتنمية قرية رضوان كمركز خدمات قروي لتوفير الخدمات الاساسية لسكان المركز والمراكز المجاورة.

رابعاً:مركز الحفر

  • تبلغ مساحة المركز حوالي 896 كم2 ويبلغ عدد سكانهنحو 4916 نسمة بكثافة عامة 5.5نسمة /كم2 وهـي تعتبر من الكثافات العالية بالمحافظة، ويضم في نطاق خدماته ثلاثة عشر مسمى سكاني. من اهمهم نمران حيث يوجد نحو 47% من سكان المركز، ومقر شنيف و حفر كشب.
  • يرتبط المركز بطريق الطائف الرياض بطريق اسفلت مما يسهل ارتباطه مع مدينة المويه عاصمة المحافظة، وباقى اجزاء المنطقة. كما يرتبط المركز بباقى المراكز غرب المحافظة عبر شبكة من الطرق الاسفلتية.
  • يندرج التكوين الطبوغرافى للمركز في الإطار العام للخصائص الطبوغرافية والجيولوجية لحرة كشب وبالتالي فان طبيعة معظم التربة بالمركزبركانية سوداء وحصوية تتخللها الصخور وتخترقها بعض الوديان والسبخات، وأدى ذلك لمحدودية الموارد والامكانات التنموية بالمركز التي تكاد تنحصر في بعض الامكانات الزراعية والرعوية المحدودة حول الاودية بشكل موسمي عند جريان المياه بهذه الأودية وبحسب حالة المطر.

خامساً:مركز دغيبجة

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز دغيبجة بحوالي 1612 كم2 ويبلغ عدد سكانه نحو 2173 نسمة بكثافةتصل إلى 1.3 نسمة /كم2 ويضم المركز في نطاق خدماته خمسة مسميات سكانية من اهمها قرية دغيبجة التى يوجد بها ما يقرب من 90% من اجمالى سكان المركز.
  • يرتبط المركز بطريق الطائف الرياض بطريق اسفلت يربطه مع مدينة المويه عاصمة المحافظة، وباقى اجزاء المنطقة. وهو الطريق المودى الى مراكزى الحفر والزربان شمال المحافظة.
  • تغطي حرة كشب والسبخات معظم مساحة المركز وتعتبر من المحددات القوية للتنمية وبالتالي أدى ذلك لمحدودية الموارد والامكانات التنموية التي تكاد تنحصر في بعض الجيوب الزراعية داخل النطاق العمراني بالإضافة إلى الأنشطة الخدمية بالمركز.

سادساً: مركز الراغية

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز الراغية بحوالي 213 كم2 ، ويبلغ عدد سكانه نحو 1039 نسمة بكثافة متوسطة تصل إلى 4.9نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته عشرة مسميات سكانية. وقد تم اختيار تجمع الراغية كأحد مراكز التنمية القروية المقترحة بالمخطط الإقليمي للمنطقة.
  • يرتبط المركز بطريق (الطائف/الرياض) عن طريق اسفلت يسهل اتصاله مع مدينة المويه عاصمة المحافظة . وباقى محافظات المنطقة. كما يرتبط المركز بالمراكز الأخرى بمجموعة من الطرق الاسفلت.
  • يقع المركز شمال حرة كشب وتعتبر الطبيعية الجيولوجية للتربة من المحددات القوية للتنمية نظرا لمحدودية الموارد والامكانات التنموية التي تكاد تنحصر في بعض الجيوب الزراعية بالإضافة إلى الأنشطة الخدمية بالمركز.
  • اوصى المخطط شبه الاقليمي للمحافظة بتنمية قرية الراغية كمركز تنمية قروية لتوفير الخدمات الاساسية لسكان المركز والمراكز المجاورة.

سابعا:مركز مـــران

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز مـــران بحوالي 418 كم2 ، ويبلغ عدد سكانه نحو 1547 نسمة بكثافة متوسطة تصل إلى 3.7نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته عشرة مسميات سكانية ، ومن أهم تلك القرى قرية مران ، الصقاريات، والسليل،وتشكل قرية مران مع كل من ام الدوم ودغيبجة والمرقب والسليم نطاق عمراني متصل نتيجة التوسع العمراني والسكاني مما يوفر امكانية لنمو المراكز الثلاثة وتكامل الخدمات بينهم.
  • يرتبط المركز بطريق (الطائف/الرياض) عن طريق وصلة يبلغ طولها حوالي 42 كم حتى قرية مران والذي يسهل اتصاله مع مدينة المويه عاصمة المحافظة . وباقى محافظات المنطقة. كما يرتبط المركز بالمراكز الأخرى غرب المحافظة بمجموعة من الطرق الاسفلت.
  • تغطي حرة كشب مساحة المركز وتعتبر من المحددات القوية للتنمية وبالتالي أدى ذلك لمحدودية الموارد والامكانات التنموية التي تكاد تنحصر في بعض الجيوب الزراعية داخل النطاق العمراني بالإضافة إلى الأنشطة الخدمية بالمركز.
  • اوصى المخطط شبه الاقليمي للمحافظة بتنمية قرية مقر شنيف كمركز خدمات قروى وقرية حفر كشب كقرية خدمة لتوفير الخدمات الاساسية لسكان المركز والمراكز المجاورة.

ثامنا: مركز البحـــرة

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز البحـــرة بحوالي 2004 كم2 ويبلغ عدد سكانه نحو 2092 نسمة بكثافة متوسطة نحو 1 نسمة/كم2 وهـي من الكثافات المتدنية بالمحافظة مما يشير لغياب جهود التنمية وفرص العمل بالمركز إلى حد بعيد. ويضم المركز في نطاق خدماته ستة عشر مسمي سكاني. من اهمهم بادرية الكراشمه و الحماده.
  • ترتبط القرى ببعضها داخل المركز بطريق اسفلت بالاضافة الى شبكة من الطرق الترابية مما أثر على محدودية التنمية بالمركز.
  • تسيطر الخصائص العامة لحرة كشب على المظاهر الطبيعية بالمركز حيث التربة البركانية والسبخات الاراضى الصخرية التى تخترقها بعض الاودية المائية المتقطعة، التى يقوم عليها قدر محدود جداً من الأنشطة الزراعية والرعوية.
  • اوصى المخطط شبه الاقليمي للمحافظة بتنمية قرية بدائع جابر كمركز خدمات قروي وتنمية قرية البحره كقرية خدمة لتوفير الخدمات الاساسية لسكان المركز والمراكز المجاورة.

تاسعا : مركز الزربان

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز الزربان بحوالي 577 كم2 ، ويبلغ عدد سكانه نحو 271 نسمة بكثافة متوسطة اقل من 0.5نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته مسمى سكاني وحيد هو عاصمة المركز.
  • توجد تجمعات الزربان، حفر كشب، ريع العوالى، ام الريلان فى إطار حوالى 3 كم تشكل معا نطاق عمراني متصل نتيجة التوسع العمراني والسكاني مما يوفر امكانية لنمو وتكامل الخدمات بينهم.
  • ترتبط القرى ببعضها داخل المركز بطريق اسفلت بالاضافة الى شبكة من الطرق الترابية مما أثر على محدودية التنمية بالمركز.
  • تسيطر الخصائص العامة لحرة كشب على المظاهر الطبيعية بالمركز حيث التربة البركانية والسبخات الاراضى الصخرية التى تخترقها بعض الاودية المائية المتقطعة، التى يقوم عليها قدر محدود جداً من الأنشطة الزراعية والرعوية. كما يوجد بالمركز فوهة الوهبة التى تمثل معلما جيولوجيا فريدا يمكن استغلاله فى السياحة البيئية.

عاشرا : مركز مشاش الطارف

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز مشاش الطارف بحوالي 383 كم2 ، ويبلغ عدد سكانه نحو 189 نسمة بكثافة متوسطة اقل من 0.5نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته مسمى سكاني وحيد هو عاصمة المركز.
  • يفتقد المركز لوجود طرق مرصوفة داخلية تربط التجمعات ببعضها ولكن يمر به طريق (الطائف/الرياض) ليربطه بالمراكز الأخرى.
  • معظم مساحة المركز مناطق شبه منبسطة يغلب عليها الاراضى الرملية، كما يوجد مساحات صالحة للرعى خاصة شمال غرب المركز بالاضافة الى بعض مواقع التعدين (ثروات تعدينية غير فلزية).

حادى عشر: مركز الرفايع

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز الرفايع بحوالي 213 كم2، ويبلغ عدد سكانه نحو 320 نسمة بكثافة متوسطة نحو 1.5نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته مسمى سكاني وحيد هو عاصمة المركز.
  • يوجد بالمركز طريق اسفلت يربط عاصمة المركز بعاصمة المحافظة من خلال شبكة الطرق بالمراكز المحيطة.
  • يوجد المركز على حدود حرة كشب وتسيطر الخصائص العامة للحرة على المظاهر الطبيعية بالمركز حيث التربة البركانية والسبخات الاراضى الصخرية التى تخترقها بعض الاودية المائية المتقطعة، التى يقوم عليها قدر محدود جداً من الأنشطة الزراعية والرعوية.

ثانى عشر: مركز الرويليه والصهلوج

تقدر المساحة الإجمالية لمركز الرويليه والصهلوج بحوالي 888 كم2، ويبلغ عدد سكانه نحو 466 نسمة بكثافة متوسطة نحو 0.5نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته مسميان فقط هما الرويليه والصهلوج (عاصمة المركز) وقرية الناصرية.

يرتبط المركز بطريق اسفلت يسهل اتصاله بالمراكز المحيطة وحتى طريق ظلم – عفيف الذى يسهل ربطه بكل من منطقة الرياض او باقى انحاء المنطقة عبر طريق الطائف الرياض.

يوجد المركز على حدود حرة كشب، ويغلب على المركز الاراضى الرملية، مع وجود تركز لبعض مواقع الثروات التعدينية الفلزية.

ثالث عشر: مركز أم الـــدوم

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز أم الدوم بحوالي 324 كم2،ويبلغ عدد سكانه نحو 9440 نسمة بكثافة متوسطة تصل إلى 29نسمة/كم2 ، مما يعد اكبر المراكز من حيث الكثافة السكانية بالمحافظة، ويضم المركز في نطاق خدماته ثلاث قرى وهى أم الدوم، المرقب والسليم، و لحى ضب .
  • يقع المركز بالقرب من مركزي دغيبجة ومران فجميعها تتركز في حيز جغرافي محدود حيث لا تزيد المسافة بينهم عن 13 كم مما شكل وحدة عمرانية متكاملة مؤهلة لتصبح مركز تنمية للقطاع الغربى من المحافظة.
  • يرتبط المركز بطريق (الطائف/الرياض) بواسطة طريق مسفلت والذي يسهل اتصاله مع مدينة المويه عاصمة المحافظة والمراكز الأخرى.
  • تغطي حرة كشب مساحة المركز وتعتبر من المحددات القوية للتنمية وذلك لمحدودية الموارد والامكانات التنموية بالمركز.
  • اوصى المخطط شبه الاقليمي للمحافظة بتنمية ام الدوم كمركز تنمية قروي لتوفير الخدمات الاساسية لسكان المركز والمراكز المجاورة.

رابع عشر: مركز الركنه

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز الركنه بحوالي 845 كم2، ويبلغ عدد سكانه نحو 640 نسمة بكثافة متوسطة نحو 0.8نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته سبعة مسميات سكنية من اهمهم قرية الركنه (عاصمة المركز) وريمان .
  • يقع المركز على ملتقى مجموعة من الطرق الاسفلتية التى تربطه بكل من منطقة الرياض والمدينة المنورة عبر المراكز المحيطة به فى الشمال والغرب، بجانب اتصاله بطريق ظلم – عفيف، وطريق الرياض- الطائف عبر شبكة طرق تمر بالمراكز الواقعة جنوب المركز.
  • تغطي حرة كشب الجزء الغربي من المركز بينما يغلب على الجزء الشرقي الاراضى الرملية، كما يوجد بالمراكز بعض مواقع الثروات التعدينية الفلزية التى يمكن ان تمثل احد الموارد والامكانات التنموية بالمركز.
  • حدد المخطط شبه الاقليمي للمحافظة قرية الركنه كقرية خدمة لتوفير الخدمات الاساسية للمراكز والمراكز المحيطة به.

خامس عشر: مركز العوالي

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز العوالي بحوالي 334 كم2، ويبلغ عدد سكانه نحو 883 نسمة بكثافة متوسطة نحو 2.6نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته ثمانية مسميات سكنية من اهمهم قرية ريع العوالي (عاصمة المركز).
  • يوجد تجمع ريع العوالى بالقرب من تجمعات الزربان، حفر كشب، ، ام الريلان (فى إطار حوالى 3 كم) وهى تشكل معا نطاق عمراني متصل نتيجة التوسع العمراني والسكاني مما يوفر امكانية لنمو وتكامل الخدمات بينهم.
  • يرتبط المركز بطريق الطائف الرياض بطريق اسفلت مما يسهل ارتباطه مع مدينة المويه عاصمة المحافظة، وباقى اجزاء المنطقة. كما يرتبط المركز بباقى المراكز غرب المحافظة عبر شبكة من الطرق الاسفلتية.
  • يندرج التكوين الطبوغرافى للمركز في الإطار العام للخصائص الطبوغرافية والجيولوجية لحرة كشب وبالتالي فان طبيعة معظم التربة بالمركزبركانية سوداء وحصوية تتخللها الصخور وتخترقها بعض الوديان والسبخات، وأدى ذلك لمحدودية الموارد والامكانات التنموية بالمركز التي تكاد تنحصر في بعض الامكانات الزراعية والرعوية المحدودة حول الاودية بشكل موسمي عند جريان المياه بهذه الأودية وبحسب حالة المطر.

سادس عشر: مركز المزيرعه

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز المزيرعه بحوالي 1519 كم2، ويبلغ عدد سكانه نحو 658 نسمة بكثافة متوسطة نحو 0.4نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته ثلاثة مسميات سكانية هى المزيرعه (عاصمة المركز)، الحماده و المورقيه.
  • يقع المركز فى اقصى شمال المنطقة ويرتبط بحدود خارجية مع كل من منطقة الرياض ومنطقة المدينة. ويعبر المركز طريق اسفلت يربط بين كل من مدينة عفيف (بمنطقة الرياض)، ومدينة مهد الذهب بمنطقة المدينة المنورة. كما يمر بالمركز طريق اسفلت يربطه بمركز الرويليه والصهلوج وباقى انحاء المحافظة.
  • يوجد المركز شمال حرة كشب، ويغلب على المركز الاراضى الرملية، مع وجود تركز لبعض مواقع الثروات التعدينية الفلزية فى الشمال، كما يوجد مساحة من المناطق الصالحة للرعى شرق المركز.
  • اوصى المخطط شبه الاقليمي للمحافظة بتنمية قرية المزيرعه كقرية خدمة لتوفير الخدمات الاساسية لسكان المركز والمراكز المجاورة.

سابع عشر: مركز النصائف

  • تقدر المساحة الإجمالية لمركز النصائف بحوالي 1343 كم2، ويبلغ عدد سكانه نحو 445 نسمة بكثافة متوسطة نحو 0.3نسمة /كم2، ويضم المركز في نطاق خدماته مسمى سكانى واحد هو النصائف (عاصمة المركز.
  • يتوسط المركز القطاع الشرقى من المحافظة ويمر به الطريق الرابط بين طريق ظلم – عفيف و المراكز شمال المحافظة، بالاضافة الى طريق يصل الى طريق الطائف – الرياض حيث يسهل الوصول الي مدينة المويه ( عاصمة المحافظة) وباقى اجزاء المنطقة.
  • تغلب الاراضى الرملية على مساحة المركز مع وجود بعض المناطق الصالحة للرعي فى شرق المركز.

 


1–3المؤشرات العمرانية بالمحافظة

تتمثل استعمالات الأراضي العمرانية بالمحافظة في التجمعات العمرانية والأراضي الزراعية والطرق ومناطق التعدين، وتدل المؤشرات على أن الجزء المعمور من المحافظة يشغل مساحة تقدر بنحو 2962.91كم2 بما يعادل 13.63%من إجمالي المساحة الكلية.

التجمعات العمرانية :

تتركز أغلب التجمعات العمرانية بالمحافظة على جوانب الأودية ومحاور الحركة خاصة في وسط المحافظة بامتداد طريق الرياض ، ويعد الاستعمال السكني هو الاستعمال الغالب داخل تلك التجمعات بالإضافة إلى بعض الأنشطة الخدمية الأخرى ، فيما تعد مدينة المويه (عاصمة المحافظة) المركز الادارى حيث تضم العديد من الخدمات الحكومية الرئيسية ، وتشير مؤشرات استعمالات الأراضي إلى أن مساحة التجمعات العمرانية تقدر بنحو 17.87 كم2، تمثل نحو 0.08% فقط من إجمالي مساحة المحافظة وحوالي 0.6% من إجمالي استعمالات الأراضي العمرانية .ويوضح الشكل (3) التوزيع المكانى لاستعمالات الأراضي بمحافظة المويه.

بالمحافظة بحوالي 24.8 كم2 بما يعادل نحو 0.11% من إجمالي مساحة المحافظة وحوالي 0.83% من إجمالي استعمالات الأراضي العمرانية بالمحافظة .

شكل (3) التوزيع المكانى لاستعمالات الأراضي بمحافظة المويه 1435

شبكة الطرق :

يعتبر طريق (الطائف /المويه /الرياض) من أهم المحاور الإقليمية السريعة المارة بالمحافظة بالإضافة إلى بعض الوصلات الفرعية وبعض المحاور المعبدة التي تستخدم للوصول إلى التجمعات العمرانية الأخرى وتقدر المساحة الإجمالية لشبكة الطرق بالمحافظة بحوالي 24.8 كم2 بما يعادل نحو 0.11% من إجمالي مساحة المحافظة وحوالي 0.83% من إجمالي استعمالات الأراضي العمرانية بالمحافظة .

شكل (4) شبكة الطرق القائمة بمحافظة المويه


1–5 المؤشرات الاقتصادية والمقومات السياحية بالمحافظة

  • يعتبر الموقع الجغرافي لمحافظة المويه وتباين عناصره الطبيعية من أهم عوامل التنوع النسبي في الأنشطة الاقتصادية حيث توجد المناطق الزراعية المحدودة والمنتشرة حول الأودية وهي زراعات موسمية بحسب سقوط الأمطار وجريان المياه في هذه الأودية، كما تتركز بعض مواقع الثروات التعدينية في القطاع الشرقي للمحافظة مثل خامات الذهب والزنك والفضة والنحاس والقصدير وأحجار الزينة بنسب تركيز تعتبر جيدة بمناطق مختلفة من المحافظة، ويعطي هذا التنويع في مصادر الدخل المحلي للمحافظة إمكانية اقتصادية نسبية لإيجاد هيكل اقتصادي قوي ومتوازن في المستقبل إذا ما أحسن استغلاله وإدارته.

  • وتتنوع المناطق السياحية القائمة بالمحافظة والمتمثلة في مناطق المحميات والظواهر الطبيعية التى يمكن استغلالها كمواقع للسياحة الجيولوجية. او المناطق الاثرية الموجودة بالمحافظة كمسارات الحج القديم، وطريق زبيدة وما عليه من منشأت اثرية.


1–6 المخطط شبه الإقليمي لمحافظة المويه 1460هـ

  • استهدفت دراسة المخطط شبه الإقليمي للمحافظة تحقيق درجة أكبر من التكامل الاقتصادي والاجتماعـي بين الوحدات المكانية المكونة للمحافظة. وإنشاء مراكز تنمية جديدة بهدف توسيع وتنويع القاعدة الاقتصادية بها. من خلال تدعيم جهود التنمية في المراكز القروية الرئيسية ورفع مستوى معيشة سكان القرى والحد من الهجرة إلى الحضر. وترشيد جهود التنمية طبقاً للميزة التوطينية للمواقع المختلفة. وتحقيق أكبر استفادة من الموارد المتاحة.

  • استهدفت الدراسة العمل على تحقيق تكامل وتناسق جهود التنمية في التجمعات العمرانية بما يتوافق مع القاعدة الاقتصادية لكل تجمع عمراني، مع تعظيم الاستفادة من الموارد المائية المحدودة دون استنزافها. وتحسين البيئة العمرانية في التجمعات العمرانية الحضرية والقروية. وتحقيق الاستفادة الكاملة من المرافق والخدمات المتوافرة مع رفع كفاءتها.

  • تم صياغة المخطط شبه الإقليمي والخطط القطاعية لمحافظة المويه في ضوء المعطيات (الموجهات) الوطنية والإقليمية والمحلية. فالموجهات الوطنية اشتملت على الاستراتيجية العمرانية الوطنية للمملكة وخطة التنمية الخمسية الثامنة والتاسعة، أما الموجهات الإقليمية فتتمثل في استراتيجية تنمية منطقة مكة المكرمة المعدة من قبل وزارة الشئون البلدية والقروية والتي تناولت استراتيجيات التنمية القطاعية والدور الإقليمي المقترح للتجمعات الرئيسة بالمحافظة ومستويات ووظائف وأحجام التجمعات العمرانية. وأخيراً الموجهات المحلية والتي تم استقاؤها من واقع الزيارات الميدانية واللقاءات المباشرة مع المسئولين بالمحافظة.

على ضوء تقييم القدرة التنموية للمراكز الإدارية بمحافظة المويه تم تقسيم المحافظة إلى ثلاث وحدات تنموية محلية وهى وحدة المويه، ووحدة ظلم، ووحدة ام الدوم ويتبنى المخطط فكرة تنمية المحافظة في إطار وحدات التنمية مع تحديد مراكز محددة للتنمية بكل وحدة شريطة أن تتوافر لها الموارد والإمكانات الداعمة للتنمية.

4_moyaha_Propsed_Landuse

شكل رقم ( 5 ) التوزيع المكاني المقترح لاستعمالات أراضي بمحافظة المويه


17 الدور الوظيفي المقترح للتجمعات الرئيسية بمحافظة المويه

أكد المخطط الإقليمي لمنطقة مكة المكرمة بضرورة تحقيق التوازن الإقليمي والمحلي وكذلك إقتراح منظومة عمرانية في إطار الإمكانات المتاحة ،لذا تم اعتماد مراكز تنمية على المستوى الوطني والاقليمي والمحلي لتحقيق الاندماج والتكامل العمراني على مستوى المنطقة وذلك على المدى البعيد. بحيث تعمل مراكز التنمية علي رفع مستوى الوظائف والخدمات وإيجاد التكامل بين مناطق النمو الحضرية و المناطق المجاورة الأقل نمواً وبين محاور النمو القائمة والمستهدفة على المدى الطويل ،وقد اقترح المخطط شبه الاقليمي لمحافظة المويه تنمية التجمعات التالية للقيام بدورها كمركز تنمية بالمحافظة.

جدول (1ــ2) التصنيف الوظيفي وأحجام التجمعات العمرانية الرئيسة بمحافظة المويهحتى عام 1460هـ

المركز

التجمع

الدور الوظيفي

القرى التابعة (الواقعة بنطاق الخدمة)

المويه

المويه الجديدة

مركز نمو محلي

الحويمضه

ظلم

ظلم

مركز نمو محلي

ظلم

الراغية

الراغية

مركز تنمية قروي

هجره المباريه– الرفايع – ام السلم – المجيوليه

أم الدوم

أم الدوم

مركز تنمية قروي

هجره المطلاع – دغيبجه – الدمثه – لحى ضب – الصقاريات – السليل – القراره – المرقب والسليم – بيوت سعيد العازمي – مران

البحرة

بدائع جابر

مركز خدمة قروي

النصائف – الحماده – الكثاح – ام عريد (العنكبوت) – العيينه – العزيزيه (الرطابيه) – مشرفة اللواء – الحفنه بالرميثه

رضوان

رضوان

مركز خدمة قروي

السليمان – مشاش الطارف – الهمجه

الحفر

مقر شنيف

مركز خدمة قروي

المنتزه – المزيرعة – الحاوي – نمران – الصالحيه

ظلم

الحفيرة

قرية خدمة

الحفيره

البحرة

البحرة

قرية خدمة

الحفيره – باحة السليم – النافليه – بادريه الكراشمه – الدعكه – الذويب – العلا (البادريه) – الداره – قصر الملك عبدالعزيز بالمويه القديمة

ظلم

الدفينة

قرية خدمة

محامة طامح – فيضة مغيراء – الزاهرة – عريده – مجمعات وادي دعيكان السكنية

الرويليه (الصهلوج)

الرويليه (الصهلوج)

قرية خدمة

الرويلية

الرويليه (الصهلوج)

الناصرية

قرية خدمة

الناصرية

المزيرعة

المزيرعة

قرية خدمة

الحميمه – المورقيه – الحماده

الركنة

الركنة

قرية خدمة

ريمان – رويلة الدلابحه – ابولبن – رويلة العوازم – حيلان (بئر ابن نميان)

الحفر

حفر كشب

قرية خدمة

المتايهه – الرفيعه – الخطيط – ريع العوالي – الزربان – ام الريلان – بدايع الحفر (الغنانيم) – مقر الشديد

المصدر: مشروع دراسة المخطط الإقليمي لمنطقة مكة المكرمة 1434هـ

5_moyaha_Proposed_Landuse

شكل (6) الدور الوظيفي لتجمعات محافظة المويه