محافظة الخرمة

1–1 الموقع الجغرافي لمحافظة الخرمة

الموقع:

تقع محافظة الخرمة في الجهة الشرقية من منطقة مكة المكرمة، حيث تمتد بين خطي طول (32َ 41ْ، َ28 43ْ)، ودائرتي عرض (18َ 21ْ، 58َ 22ْ)، ويخترقها طريق (الخرمة / رنية / بيشة/ خميس مشيط / أبها). ويحدها من الشمال والشمال الغربى محافظة المويه ومن الجنوب والجنوب الشرقي محافظة رنية ومن الشرق منطقة الرياض ومن الجنوب الغربي محافظة تربة، وهي بذلك تحتل موقعاً متميزاً حيث تمثل حلقة الاتصال بين منطقة مكة المكرمة ومنطقة الرياض .من جهة الشرق، كما هو موضح بالشكل (1).

المساحة:

تمتد المحافظة بطول يصل لحوالي 182 كم من الشمال للجنوب، وعرض حوالي 197 كم من الشرق للغرب، وتبلغ مساحتها نحو 20.442 كم2، ويرتفع أقل منسوب عن سطح البحر بنحو 841م، بينما يرتفع أعلى منسوب عن سطح البحر بحوالي 1518م. وتأتي في المرتبة الثالثة من حيث المساحة على مستوى المنطقة – بعد كل من محافظتي المويه ورنية حيث تمثل المحافظة نحو 14,36% من إجمالي مساحة المنطقة.

السكان

يقدر عدد السكان الحالي عام 1435هـ، بحوالي 47.362 نسمة، بنسبة 0.68% فقط من جملة سكان المنطقة، وبذلك فهي تأتي في المرتبة الخامسة عشر من حيث عدد السكان على مستوى منطقة مكة المكرمة.

1

شكل (1) موقع محافظة الخرمة


1–2 التقسيم الاداري لمحافظة الخرمة

تصنف محافظة الخرمة إداريا كمحافظة من الفئة (أ) وتتكون من أربعة مراكز إدارية هي : مركز الخرمة (عاصمة المحافظة) ومركز الغريف، وكلاهما من الفئة (أ). أما بالنسبة إلى مركزي أبو مروة وظليم، فهما من الفئة (ب) ويوضح الجدول (1-1) أهم خصائص تلك المراكز.

جدول (1ــ1) تصنيف مراكز محافظة الخرمة طبقاً للمساحة وعدد السكان 1435هـ

المركز

الفئة

المساحة 1435هـ

عدد السكان عام 1435هـ

كم2

%

الترتيب

عدد السكان

%

الترتيب

الخرمة

عاصمة المحافظة*

10534.12

51.53

1

38.303

80.9

1

الغريف

مركز (أ)

2298.65

11.24

3

6233

13.1

2

أبو مروة

مركز (ب)

7178.01

35.11

2

1941

4.1

3

ظليم

مركز (ب)

431.64

2.11

4

885

1.9

4

الإجمالي

20442.42

100

ـــــــ

47.362

100

ـــــــ

– عدد السكان وفقا لتقديرات مشروع تحديث ومتابعة تفعيل المخطط الاقليمي لمنطقة مكة المكرمة، لعام 1435هـ.

* يقصد بها النطاق الإشرافي لعاصمة المحافظة.

2_khormah_marakz

شكل (2)النطاق الإشرافي لمراكز محافظة الخرمة

من الجدول (1ــ1) يمكن القاء الضوء على أهم المراكز التابعة لمحافظة الخرمة كما يلي:

أولاً : النطاق الإشرافي لمدينة الخرمة

  • تقدر المساحة الإجمالية للنطاق الإشرافي لمدينة الخرمة بحوالي 10534.12 كم2، وهو أكبر مراكز المحافظة من حيث المساحة و عدد السكان حيث يستحوذ على نحو 80.9% من سكان المحافظة، ويضم في نطاق خدماته نحو 40 قرية وهجرة ومسمى سكاني، ويتمتع باتصاله مباشرة بشبكة الطرق الإقليمية القائمة ومنها طريق (بيشة/الطائف)، طريق (الخرمة/أبها)، مما يؤهل المركز للقيام بخدمات التنمية للطريق.
  • يضم المركز بعض التجمعات ذات الثقل التنموي مثل قرى (جبار السلم – الوطاه- السلميه) ومالهم من ثقل سكانى وتأثير اقتصادي يتمثل في الإنتاج الزراعي.
  • يعتبر القطاع الغربي من المركز مخدوم بالطريق الرئيسي المرصوف والذي تقع عليه غالبية التجمعات العمرانية المتقاربة بدرجة كبيرة وتتصل مباشرة بمدينة الخرمة، أما باقي المساحة فهي عبارة عن مناطق صحراوية غير مخدومة بشبكة طرق مرصوفة.
  • هناك إمكانية لقيام قاعدة اقتصادية متعددة نظراً لوجود اجزاء متعددة الموارد ضمن مساحة المركز حيث توجد امكانات للأنشطة الزراعية والرعي والمناطق السياحية وخدمات الطرق، إضافة للخدمات الحضرية التنموية التي توفرها مدينة الخرمة باعتبارها مركز تنمية اقليمى وما يقدم من خدمات لباقي التجمعات الأخرى بالمحافظة.
  • تمثل الكثافـة العامـة بالنطاق الإشرافي للمدينة أحـد المؤشـرات الهامة في التنمية حيث تبلغ نحو 3.6 شخص/كم2، ومـع أنها منخفضة جداً إلا أنها من أعلى الكثافات بالنسبة لباقي الوحدات الإدارية بالمحافظة.

ثانيا ً: مركز الغريف

  • تقدر مساحة مركز الغريف بنحو 2298.65 كم2، فيما يبلغ عدد سكان المركز حوالي 6233 ألف. وتقدر الكثافة العامة بنحو 2.7 شخص/كم2 ، وتم اختيار التجمع الرئيس بالمركز كأحد مراكز التنمية القروية المقترحة بالمخطط الإقليمي للمنطقة.
  • تشغل حرة سبيع أغلب الجزء الشرقى من المركز، وبالتالي تتركز معظم التجمعات التابعة للمركز وعددها نحو 18 قرية وهجرة ومسمى سكاني في الجزء الغربى بالقرب من التجمع الرئيس وتتصل به من خلال طريق (الخرمة – تربة) وبعض الطرق الفرعية.
  • يتسم المركز بوجود بعض الموارد المائية وقدر محدود من امكانات الأنشطة الزراعية بالإضافة إلى وجود أنشطة الرعي المكملة للأنشطة الزراعية.
  • تتمتع معظم التجمعات الرئيسة بالمركز بميزة نسبية نتيجة قربها من الطريق الإقليمي الواصل بين مدينة الخرمة (مركز التنمية الإقليمي الرئيسي بالمنطقة) ومدينة تربة (مركز التنمية المحلى) ووجودها تقريبا فى منتصف المسافة بينهما، وهو ما يوفر إمكانية لقيام أنشطة متعددة تعتمد على المميزات النسبية التى يتيحها هذا الموقع.

ثالثاً : مركز أبو مروة

  • يعد مركز أبو مروة ثانى أكبر مراكز المحافظة من حيث المساحة حيث تقدر مساحته بنحو 7178 ألف كم2 ، فيما يبلغ عدد سكانه نحو 1941 ألف نسمة ، بكثافة عامة أقل من 0.27 شخص/كم2، وهي كثافة متدنية للغاية تشير لغياب جهود التنمية وفرص العمل بالمركز الى حد بعيد، ويضم المركز في نطاق خدمته حوالي 31 قرية وهجرة ومسمى سكاني.

  • يتمتع المركز بمقومات تنموية متعددة يمكن استثمارها، تتمثل في الثروات التعدينية المتمثلة في خام الذهب الموجود بمنجم الدويح، بالإضافة الى مساحات كبيرة من الاراضى الصالحة للزراعة، حيث تتوافر الوديان وأبار المياه نسبيا بهذه المنطقة، كما يتمتع المركز بوجود أنشطة الرعي الموسمية حول مجاري الوديان.

رابعًا : مركز ظليم

  • يعد مركز ظليم أصغر مراكز المحافظة من حيث المساحة حيث تقدر مساحته بنحو 431 كم2 ، فيما يبلغ عدد سكانه نحو 885 نسمة، بكثافة عامة أقل من 0.27 شخص/كم2.
  • يوجد المركز في وسط المحافظة ويحده من الشرق مركز ابو مروة بينما يحيط به مركز الخرمة من باقي الجهات.
  • يقع المركز وتجمعاته الرئيسية على وادى الخرمة ضمن النسق السائد لتوزيع التجمعات السكانية بالمحافظة حيث يربط بين تجمعات مركز الخرمة ومركز ابو مروة فى الشمال.

 


1–3 المؤشرات العمرانية بالمحافظة

تعكس الخصائص العمرانية لمحافظة الخرمة الوظيفة الإقليمية للمحافظة ونشاط السكان وأنماط العمران، كما تعكس درجة وكثافة التوزيع الجغرافي للأنشطة والسكان بالإضافة إلـى إمكانات الاستيعاب للعمران بالمحافظة، ولذا تشمل دراسة مؤشرات الخصائص العمرانية للمحافظة، تحليل استعمالات الأراضي الطبيعية والعمرانية، كما تشمل تحليل الهيكل العمراني من حيث تصنيف الفئات الحجمية للتجمعات العمرانية في المحافظة والتوزيع المكاني لها.

   وتبين مؤشرات دراسة ومسح استعمالات الأراضي إلى أن الجزء المعمور من المحافظة يشغل مساحة تقدر بحوالي 2630.11 كم2، بنسبة تقدر بنحو 12.87% فقط من المساحة الكلية للمحافظ . وتتركز التجمعات العمرانية بالمحافظة كما هو موضح بالشكل (3) على محاور الحركة والأودية الرئيسة، ومن أهمها مدينة الخرمة بوسط المحافظة وتجمع الغريف في جنوبها الشرقي، وتعد مدينة الخرمة والبالغ عدد سكانها 30.322 نسمة في عام 1435هـ، أهم التجمعات وهى عاصمة المحافظة، وتضم في نطاق خدماتها 8 تجمعات قروية رئيسة، كما تؤدي خدماتها إلى جميع المراكز الإدارية بالمحافظة.

   كما تتواجد المناطق الزراعية بالمحافظة على امتداد وادي الخرمة وهي مساحات محدودة تعتمد على الوادي وجريانه وتغذيته للآبار، وتقدر المساحات الزراعية القائمة بنحو 71.30 كم2، تمثل نحو0.35% من إجمالي مساحة المحافظة، تتركز المناطق الزراعية عامة على مجرى وادي الخرمة ابتداء من الوطاة شمال الخرمة وحتى الغريف في الجنوب الشرقي، كما توجد بعض المساحات البسيطة بمركز أبو مروة.

   وتتمثل شبكة الطرق بالمحافظة في ثلاثة محاور اقليمية رئيسية، أولهما وأهمها الطريق الذي يربط ما بين كلا من (الخرمة/ رنية/ بيشة/خميس مشيط/أبها) وهو يتصل من الشمال مع طريق الرياض السريع، ويبلغ طوله داخل النطاق الاشرافي للمحافظة نحو 145 كم. أما الطريق الثاني فهو (الخرمة/تربة)، وهو طريق رئيسي مفرد يتصل من الجنوب الغربي مع الطريق الجبلي (الطائف/الباحة) ويبلغ طوله داخل النطاق الاشرافي للمحافظة نحو 50 كم وتقع عليه معظم التجمعات العمرانية بالمحافظة. فيما يتمثل الطريق الثالث في (الخرمة/ظلم)، والذي يبلغ طوله داخل النطاق الاشرافي للمحافظة أيضاً نحو 70 كم. أما باقي الطرق فهي عبارة عن وصلات غير معبدة تستخدم للوصول لبعض الهجر الصغيرة بشرق وجنوب المحافظة.

ويشتمل الهيكل العمراني لمحافظة الخرمة على مدينة واحدة ( مدينة الخرمة ) وهي عاصمة المحافظة ونطاقها الإشرافي، إلى جانب ثلاثة مراكز إدارية هما (الغريف، أبو مروة، ظليم)، تتبعها 89 قرية وهجرة ومسمى سكاني، ومن الدراسة التحليلية للتوزيع المكاني والتدرج الهرمي للتجمعات العمرانية الرئيسة يمكن ملاحظة التالي:-

  • أثر تشكيل مظاهر السطح في المحافظة على انتشار التجمعات العمرانية مكانيا نظرا لوجود الكثبان الرملية في شمال شرق المحافظة (عروق سبيع) وتغطي الحرات الأجزاء الجنوبية والجنوبية الغربية، وبالتالي تركزت أغلب التجمعات العمرانية في غرب المحافظة على جانبي وادي الخرمة من مركز الغريف في الجنوب الغربي وحتى مركز أبو مروة وقرية الحجيف في الشمال الغربي، بينما تكاد باقي أجزاء المحافظة تخلو من التجمعات العمرانية باستثناء بعض القرى الصغيرة مثل كتيفان فى شمال شرق المحافظة.
  • وتضم المحافظة حوالي 58 تجمعاً عمرانياً تتمركز جميعها على جانبي الوادي مرتبطة بالأراضي الزراعية ذات المساحات الصغيرة وبالطرق الإقليمية التي تربط بين عاصمة المحافظة وعواصم المحافظات المتاخمة.
  • باستثناء مدينة الخرمة التى يبلغ عدد سكانها نحو 30.3 الف نسمة يقل عدد سكان باقى التجمعات عن 2000 نسمة. وتشير الدراسات التحليلية إلى أن الفئة الحجمية (500 نسمة فأقل) تستحوذ على نحو 48 تجمع عمراني بما يعادل نحو 82.75% من إجمالي عدد التجمعات العمرانية بالمحافظة

 

 3_khormah_current_LandUse

شكل (3) مخطط استعمالات الأراضي الحالى بمحافظة الخرمة


4-1 المؤشرات الاقتصادية

  • يعتبر الموقع الجغرافي لمحافظة الخرمة وتباين عناصره الطبيعية من أهم عوامل التنوع النسبي في الأنشطة الاقتصادية حيث توجد المناطق الزراعية المحدودة حول وادي الخرمة جنوب غرب المحافظة. وهي زراعات موسمية بحسب سقوط الامطار وجريان الاودية، كما توجد امكانية للاستفادة من خام الذهب الموجود بمنجم الدويح شرق المحافظة، ويعطي هذا التنويع في مصادر الدخل المحلي للمحافظة إمكانية اقتصادية نسبية لإيجاد هيكل اقتصادي قوي ومتوازن في المستقبل اذا ما أحسن استغلاله وإدارته.

  • تتمتع المحافظة ببعض المقومات الاقتصادية النسبية في مجالات الزراعة التي يمكن تطويرها من خلال استخدام نظم الري والزراعة الحديثة وإيجاد طرق منظمة لتجميع وتسويق الإنتاج الزراعي بشكل اقتصادي بدلا من الإنتاج المتفرق من الحيازات الزراعية الصغيرة التي يزيد عددها عن 1350 مزرعة على مستوى المحافظة .

  • كما توجد بعض المقومات السياحية المتميزة بالمحافظة خاصة بمنطقة حرة سبيع التي تشغل معظم القطاع الجنوبى من المحافظة، ويمكن أن تمثل أساساً للتنمية السياحيةً حيث تضم مناطق ذات مميزات سياحية بأماكن تجمع مياه الأمطار في طبقات الحرة غير المنفذة للماء، كما يوجد بها بعض الكهوف، كما تتواجد بصحراء المحافظة النباتات الطبيعية وبعض فصائل الحياة الفطرية (الثعابين – الأرنب البري – الذئاب – الثعالب )، النباتات الطبية والعطرية التي يمكن أن تقوم عليها بعض أنشطة الساحة البيئية.

 


1–5 المخطط شبه الإقليمي لمحافظة الخرمة 1460هـ

المخطط شبه الإقليمي للمحافظة هو تصور بعيد المدى لتوزيع الأنشطة الاقتصادية والعمرانية على مستوى الحيز المكاني للمحافظة، وتوزيع مراكز التنمية المحلية والإقليمية بها، وتحديد وظائف هذه المراكز ومستوى الخدمات المقترح تواجدها بكل منها، وذلك في إطار استراتيجية التنمية الشاملة على مستوى المنطقة والمستوى الوطني، وتركز دراسة المخطط شبه الإقليمي لمحافظة الخرمة على إلقاء الضوء على العناصر التالية:

  • توزيع استعمالات الأراضي المقترحة وانعكاساتها التنموية، ومدى مساهمتها في دفع التنمية، وما هي الأنماط المقترحة لتلك الاستعمالات والوظائف ومدى تكاملها مع بعضها البعض.
  • إعداد برنامج متكامل للخدمات الاجتماعية والتعليمية والصحية والدينية والإدارية والأمنية والاجتماعية والثقافية والترفيهية بناءا على نتائج الدراسات السكانية وأحجام السكان وتوزيعهم وعلى ضوء المعدلات المستهدفة حتى عام 1460هـ.
  • إعداد تخطيط لشبكة الطرق والنقل بالمحافظة لتحقيق فعالية استعمالات الأراضي، ورفع كفاءة الخدمات المقترحة، ودفع عملية التنمية على أساس أن الطريق هو أساس التنمية عامة، لذا كان من أهم واجبات المخطط شبه الإقليمي المقترح إعداد تصور عن شبكة النقل والطرق ومستوياتها وخصائصها.
  • وضع تصور عام للاحتياجات المستقبلية من المرافق العامة (مياه الشرب، الصرف الصحي، والتخلص من النفايات)، مع إعطاء تصور عن أهم ملامحها وخصائصها وتوزيع عناصرها الأساسية، بدون التطرق إلى تفاصيلها التصميمية على هذا المستوى من الدراسة.
  • إتاحة الفرص الاستثمارية للمشروعات التنموية بالمحافظة ويعتبر ذلك العامل من أهم عناصر المخطط شبه الإقليمي وذلك لأهميته في توضيح المسارات التنفيذية لبرامج التنمية، وتحويلها من دراسات نظرية إلى واقع عملي ملموس يساهم فيه السكان الأمر الذي يتطلب من المخطط توضيح وتحديد أهم هذه المشروعات التنموية وأنواعها وأحجامها وتوزيعها الجغرافي بالمحافظة.

 

على ضوء تقييم القدرة التنموية للمراكز الإدارية بمحافظة الخرمة فقد تم تقسيم المحافظة إلى وحدتين رئيستان للتنمية كما يلي:-

  • وحدة التنمية الأولى : وتضم مركز الخرمة (يشمل النطاق الإشرافي للمدينة) ومركز الغريف فى الجنوب، ومركز ظليم. ويعتمد علىالأنشطة الخدمية التي ترتبط بدور مدينة الخرمة كمركز تنمية إقليمية وتجمع الغريف كمركز تنمية ريفية، بجانب الانشطة الزراعية وما يرتبط بها من رعى وصناعات غذائية، بالإضافة إلى ما يمكن استثماره فى قطاع الصناعات التحويلية والمعدنية بالمنطقة.
  • وحدة التنمية الثانية : وتتمثل فى مركز أبو مروة في الشمال الشرقي للمحافظة، وتعتمد على المقومات التعدينية الممثلة فى منجم الدويح شرق المركز، وما يمكن استثماره في هذا القطاع من صناعات تحويلية واستخراجية، بالإضافة إلى الأنشطة الزراعية وأنشطة الرعي وخدمات الطريق وما يقوم على ذلك من تجارة وسياحة.ويوضح الجدول رقم (1/2) أهم الخصائص المميزة للوحدات التنموية المقترحة.

وتمثل وحدة التنمية الأولى مركز الثقل السكاني بالمحافظة لوجود مدينة الخرمة بها، وهو ثقل مرغوب ومطلوب وذلك حتى تكون هذه الوحدة هي قاطرة التنمية الرئيسية بالمحافظة حيث من المستهدف أن يكون لها دور كمركز تنمية اقليمية على مستوى منطقة مكة المكرمة.

 

4

شكل (4) مخطط استعمالات الأراضي المقترح بمحافظة الخرمة


1–6 الدور الوظيفي المقترح للتجمعات الرئيسية بمحافظة الخرمة

أكد المخطط الإقليمي لمنطقة مكة المكرمة بضرورة تحقيق التوازن الإقليمي والمحلي وكذلك إقتراح منظومة عمرانية في إطار الإمكانات المتاحة، لذا تم اعتماد مدينة الخرمة كمركز تنمية اقليمي لتحقيق الاندماج والتكامل العمراني على المحور الجنوبى الشرقى للمنطقة وذلك على المدى البعيد,بحيث يعمل مركز التنمية الاقليمي على رفع مستوى الوظائف والخدمات لمدينة الخرمة كمركز عمراني للتنمية الاقليمية للعمل على إيجاد التكامل بين مناطق النمو الحضرية والمناطق المجاورة الأقل نمواً وبين محاور النمو القائمة والمستهدفة على المدى الطويل ، وقد تم وضع متدرج للهيكل العمراني وتحديد وظائف هذه التجمعات وفقاً لرتبتها في المنظومة، وتنقسم هذه التجمعات كما يلي:

1.مركز تنمية إقليمي

2.مراكز تنمية شبه حضرية

3.مراكز تنمية محلية

4.مراكز تنمية قروية

5.مراكز خدمات قروية

6.قرى خدمة

 

 

ووفقاً لدراسات المخطط الإقليمي لمنطقة مكة المكرمة فقد تم تحديد القرى والتجمعات الرئيسية محل الدراسة والتي تتمثل في مركز خدمات قروي ، مركز تنمية قروي ، قرية خدمة، ويوضح الشكل (5)، والجدول (1ــ2) الدور والتصنيف الوظيفي للقرى والتجمعات الرئيسية محل الدراسة بمحافظة الخرمة وفقاً لدراسات المخطط الإقليمي لمنطقة مكة المكرمة.

جدول (1-2) وظائف وأحجام التجمعات العمرانية الرئيسة الحالية والمقترحة عام 1460هـ

المركز

التجمع

الدور الوظيفي

القرى التابعة (الواقعة بنطاق الخدمة)

 الخرمة

مدينة الخرمة

مركز نمو إقليمي

أبوجميده – السلميه – الوطاه

الغريف

الغريف

مركز تنمية قروي

الذريبات – الشرفيه – الابرق وهميجان – الخرابة – اللويات – الجراديات – النجيل – البحره – بيضاء نثيل – المسهر – البريكة – الدبيله – الزرب – ام الرمث – الاريقط

أبو مروة

أبو مروة

مركز خدمة قروي

ابومروة الجنوبي – الشضو – ابومروه الشمالى – الحجيف الشمالى – المسبار – الجحيف الجنوبي – الحرمليه – حثاق – بئر الزريبه (الجديره)

ظليم

ظليم

قرية خدمة

المعترضة – القيعه الشماليه والجنوبيه – المفيصل – غثاه – الحنو الشمالى والجنوبى

الخرمة

الجوهرية (الخبراء)

قرية خدمة

آبار رميص – بئر الروغ

الخرمة

جبار

قرية خدمة

جبار السلم – جبار المحجف الشرقي – جبار الحجف – القرين

ابو مروة

ذرقان (كتيفان)

قرية خدمة

الدويحى – بئر بن هداف – الناصريه

 المصدر: الاستشاري مشروع تحديث ومتابعة تفعيل المخطط الإقليمي لمنطقة مكة المكرمة عام 1436هـ

 

5

شكل (5) التصنيف الوظيفي وأحجام التجمعات العمرانية الرئيسة بمحافظة الخرمة حتى عام 1460هـ